الرئيسية التحكم التسجيل
 

 
 
العودة   منتديات الكيمياء الحيوية للجميع > الأقسام العامة > هويتنا الاسلاميـة
 
 

هويتنا الاسلاميـة كل ما يتعلق بالدين الحنيف

إضافة رد
 
 
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
 
 
 
 
قديم 12-31-2010, 12:01 AM   #1
أحمد جبيلي
بيوكيميائي جديد

 









أحمد جبيلي غير متواجد حالياً
افتراضي مقدمة مكتبة الجبيلي العلمية

http://www.4shared.com/account/dir/33138343/897aa692/sharing.html?rnd=13

بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله وحده والصلاة والسلام على من لا نبي بعده ...
تخيل معي يا سيدي الباحث مدى التطور الذي وصل إليه الإنسان في هذا الزمان ، حقا أنت تسطيع الآن أن تحمل مائة مكتبة في جميع فروع العلم والمعرفة عن طريق فلاشة أو فلاشتين أو ثلاثة على الأكثر ، وغدا لناظره قريب فربما استطاع أبناؤنا أو أحفادنا تحميل هذه الـ 500 جيجا بايت على فلاشة واحدة .
لقد استغرقت أكثر من خمس سنوات في جمع هذه المعلومات ، ولقد جبت الدنيا من شرقها إلى غربها وسهرت الليالي بلا كلل أو ملل من أجل انتقاء مادة هذه المكتبات وتحري الدقة – قدر استطاعتي – في اختيار روادها الذين سطر لهم التاريخ روائع وابتكارات بحروف من ذهب ممن أنشئوا مواقع الكترونية بأسمائهم وممن نسخت كتبهم ونشرت على مكتبات ومن خلال أعضاء منتديات ، فعزمت أن يكون لي دور – ولو يسير – في تخليد ذكراهم حتى قيام الساعة أو حتى يقضي الله أمرا كان مفعولا .
ولقد اقتنعت ودرست وآثرت إتباع منهج أهل السنة والجماعة وآمنت به عن يقين بأنه أصح منهج ، منهج الطائفة الناجية والفرقة المنصورة ، منهج أتباع النبي محمد صلى الله عليه وسلم والسالكون نهجه والسائرون على درب السلف الصالح من الأمة في اختياري لمحتوى هذه المادة العلمية الدينية الثقافية ، وأن هذا المنهج لا علاقة له بأي تنظيم أو جماعة أو حزب ، فهو عقيدة المسلم الصادقة ولا عقيدة سليمة غيره وكل العقائد الأخرى إما إشراك بالله أو ابتداع في دينه أو افتراء عليه أو دس واختلاق من غير المسلمين أو تشبه ومضاهاة لأهل ملل وأديان لم تنزل من السماء ، وبالرغم من ذلك فحتما ستجد يا سيدي الباحث وأنت تطوف بين جنبات مكتبات هذه الموسوعة بعض الشوائب والأعمال التي لا ترقى إلى المستوى الذي ينجي أبناءك من التردي والتحرر والتيه والعمى ، والسبب في ذلك أني لم أنتهي بعد من قراءة وسماع ومشاهدة جميع محتويات هذا العمل ، فستجدون بعض الكتابات العلمانية المادية وبعض السفسطة والهرطقة وبعض مؤلفات أهل البدع والأهواء ، ولكنها ستكون جلية أمامكم من قراءة المقدمة أو فهرس العمل وستكتشفون بفطرتكم الصافية من عبارات وأسلوب الكاتب إلى أي مدرسة ينتمي بالتحديد وخصوصا إن كان ممن لا يصرح بمذهبه أو من المتشككين ، وأنا إذ أرجو فأرجوكم ألا تلتفتوا إليها ، وبالأخص في المرحلة الأولى من تلقيكم التعاليم الصحيحة وحتى تصلوا لخلاصة القول الصائب وبعد أن يرسخ الحق في قلوبكم وتنار به عقولكم وتنطق به ألسنتكم كما جاء من مصادره الشرعية وكما أتى به أولي النهى اقرءوا ما يروق لكم من كتابات فرق الضلال وأهل البدع والأهواء بهدف القضاء عليهم كي لا تقوم لهم قائمة من جديد وكي تمنعوا نسل مشرك أو مبتدع من القدوم لدنيانا التي خلقها الله عز وجل كي تسبحه وتعبده وتمجده وحده وحتما وقبل قيام الساعة هي عائدة بجميع مخلوقاتها لتوحيد الباري عز وجل .
ولقد وفقني الله عز وجل لقراءة العديد من الكتب بصوتي ، وهنا كان الاختيار الذي بني فعلا على يقيني أن هناك خالق واحد وأن هناك موت وقبر بعد رحلة شاقة في هذه الدنيا ثم بعث وحساب وجزاء إما لجنة أو لنار نتيجة لما اقترفت يداي في هذه الدنيا ، وطالما سجدت لله الواحد راجيا منه مغفرة ذنوب أحصاها الله ونسيتها ، ودوما زرفت دموع عيني عن ساعات وأيام وشهور أضعتها بنفسي في سماع الأغاني الصاخبة ومشاهدة الأفلام والمسلسلات الماجنة والقيل والقال والتسكع في الطرقات والنوادي والمنتزهات والجلوس على المقاهي ولعب الطاولة والكوتشينة ، فشكوت حالي إلى ربي وتوسلت إليه سبحانه أن يسامحني ويتجاوز عن غفلتي وعدم تقديري لقيمة الوقت واللحظات التي مرت من عمري وأنا غافل تائه حائر ، لا أبالي بنصيحة معلم أو توجيه مربي أو رأي موجه .
وأود أن أشير إلى دور الأساتذة الأفاضل – وهو الدور الأكبر – في اختياري لمحتوى هذا العمل الموسوعي الشامل ، فكلما أستمع حوار أو أقرأ مؤلف أو أشاهد فيديو وأجد نصيحة أو توجيه بالاطلاع على عمل معين ، كنت أسجله على الفور وأجوب الكرة الأرضية من شرقها إلى غربها بحثا عليه ، حتى أجده بعد عناء شديد فأقوم على الفور بإضافته إلى هذه الموسوعة أو قراءته بصوتي ، وأخص بالذكر المرحوم الدكتور مصطفى محمود ، فلم أجد لعمله مثيل أتى به رجل في أي مكان في الدنيا وهذا ما دفعني لتسمية مدونتي الشخصية باسم برنامجه الشهير (( أحمد جبيلي - العلم والإيمان )) ونشرها للدنيا بكل ما تحويه من قصص واقعية وأسماء حقيقية وكتابات واقعية كتبتها بيدي عندما كان يأتيني خاطر فيجعل الكلمات تنساب على الأوراق بغزارة لا يمنعها أو يعيق فيضها أي مؤثر حولي ، وهذا كله بالفطرة وبدون دراسة متخصصة في مجال التأليف أو الشعر أو النثر أو المقالة فدراستي تجارية ، وكذلك أشكر القائمين على طباعة ونشر سلسلة عالم المعرفة التي تصدرها دولة الكويت لما تحويه من علوم لم يسبق لجامعيها مثيل ، وأخص بالشكر قناة الجزيرة بدولة قطر الشقيقة ويكفيها شرفا أن الملايين من الناس لا يقبلون على مشاهدة التلفاز إلا للاستماع إلى مقدمي برامجها والإنصات إليهم ويتباهون بأنهم يقضوا الساعات أمام هذه القناة العلمية الإخبارية الوثائقية التي لم تماثلها أي قناة من بين مئات الفضائيات ، أما بخصوص المكتبات الإلكترونية والمواقع فهي لا حصر لها وأذكر منها على سبيل المثال مكتبة المصطفى ومكتبة مشكاة والشبكة الإسلامية ، عموما كل ما ورد من أسماء في هذا العمل المكتبي الموسوعي الضخم يدل على صاحبه ومقدمه وناشره .
وعند اطلاعي اليومي بعيني وقراءتي بلساني وسماعي بأذني لمئات الورقات ولعشرات الكتب ولآلاف الأصوات كان يفتح أمامي دائما ستار مسرح كبير جميع ممثليه من فاقدي البصر الذين حرموا من نعمة وهبها الله عز وجل لي ، فلم أنساهم وتذكرت نفسي مكانهم وأنا لا أعرف معاني الأشياء أو ألوان المخلوقات فجعلت على الفور شبكة الكفيف العربي (( المكتبة العلمية – الكتاب صوتي )) وسيلة بيني وبينهم توصل لهم صوتي كي تعود لهم ابتسامتهم وتتجدد آمالهم في الحياة والغد ، ونجحت بحمد الله عز وجل في خدمة المكفوفين وفاق سماع بعض قراءاتي المائة سامع ، فأشكر الله عز وجل .
وكعادتي دائما في كل مقال أكتبه أو رسالة أوجهها أو نصيحة أسديها للمسئولين من أولي الأمر الذي وكلهم الله بإدارة شئوننا والسهر على خدمتنا والتضحية بدمائهم من أجل أمننا ، أحذر من مد اليد بالسلام للصهاينة ، وأنادي بقطع جميع الأيدي الممدودة لهؤلاء الشرذمة العصابة المغتصبين السفاحين قاتلي الأطفال وهاتكي أعراض النساء ومدنسي حرمة المقدسات ، وأشجع كل من يساهم بجهد أو عرق أو مال في سبيل زوال هذه الدولة الاستعمارية التي فرضت على العرب وزرعت في وسط وطننا فكان شغلها الشاغل وهمها المهم القضاء على جميع العرب وتخريب اقتصادهم وتفكيك أوطانهم بأحقر وأدنى الأساليب التي يبيحها لهم ساسة إجرام وقيادة استبداد ، وبالفعل أثمرت جهود هذه الفئة المغتصبة وتحققت أغلب مخططاتهم الخبيثة بدعم ومساعدة كاملة – وللأسف الشديد – من أغلب القيادات العربية ، ولا يهم إن كانت هذه المساعدة مقصودة أم لا ، المهم أنهم تمكنوا بالفعل من تخريب وتفكيك وإشعال نار الفتن والحروب في العديد من الدول العربية متخذين ذلك ستارا يخربون من ورائه الدنيا بأسرها ويقضون على جميع الاقتصاديات العالمية الكبرى من أجل تنفيذ مخططاتهم المعلنة والغير معلنة ، وحقا نجحوا نجاحا باهرا وتمكنوا من الاقتصاد والإعلام ، وأصبح لهم صوتا مسموعا ويدا تبطش وعقولا توجه فتقضي على كل ما هو نافع ومفيد ومنطقي وتبدله وعلى الفور بكل ما هو ضار ومهلك وغير منطقي فشريعتهم تأمرهم بالقضاء على كل معنى فيه إسلام أو إيمان أو انتماء وكذلك واضعوها يجبروهم على استخدام أي وسيلة من أجل تحقيق غايتهم والتي يظنون أنهم بها سيسودون ويحكمون الدنيا بأسرها ، إنهم أفاعي بحق لا دين لهم ولا اعتقاد ولا يعبدوا إلا الذهب ويسخروا كل شيء دني وبغيض وبشع من أجل أن يرضوا نزواتهم ومن أجل أن يحققوا أطماعهم التوسعية ، وأود أن أنوه هنا أنني أقصد الصهيونية العالمية وقاداتها وذيولها مغتصبي فلسطين ولا أتحدث أبدا عن من يدين بديانة النبي موسى عليه السلام من أهل الاعتدال ويؤمن بحرية المعتقدات ويوافقني بأن القدس عربية إسلامية حرة لجميع الأديان ...
وبنظرة إلى ما آلت إليه مجتمعاتنا الإسلامية نستطيع أن نؤكد ونعلنها صريحة مدوية لتشهد عليها الدنيا بأسرها أن ما حدث للعراق من تفكك وصراعات طائفية وعرقيه هو مثال حي لما حدث للدولة العثمانية وما حدث للسودان من انفصال واقتتال وخراب هو مثال آخر لما حدث للوحدات القومية وأن مصير مصر حتما سيكون للأسوء وستنهار اقتصاديا وسيتقاتل القبط مع المسلمين وستزرع ذيول لكل من له مصالح في ذلك ، وسيتكرر ذلك في جميع الدول الإسلامية والعربية إلا إذا أفاق حكامنا من ثباتهم وطبقوا أمر الله وحكموا شرعه ظاهرا وباطنا وألغوا جميع الدساتير الوضعية وألقوا بها في سلة القاذورات وأعلنوها صريحة للدنيا بأسرها أنهم سيحكموا منهج رب الأرض والسماء وقتها سيمدهم الله بمدد من عنده وسيسخر لهم جنودا من السماء وسيبطل جميع أسلحة أعدائهم إذا صوبت تجاههم ، واشهد على قولي هذا يا حاكم الترك فأنت تصرفت قبل فوات الأوان أما أنت يا بشير فذكرتني بفرعون مصر حين قال آمنت أنه لا إله إلا الذي آمنت به بنو إسرائيل ، آلآن يا عمر ...
وأنا الآن ومن خلال هذا العمل الموسوعي أدعو جميع القيادات العربية المسلمة ، وأنادي جميع العلماء والأدباء والمثقفين وأصحاب الرأي والكلمة والصوت المسموع ، وأطلب من جميع أصحاب رؤوس الأموال العربية والإسلامية ومن الدول الإسلامية النفطية الواجب عليها إخراج زكاة النفط والتي لو أخرجت كما ينبغي لما جاع مسلم أو تعرى أو مرض في أي بقعة من بقاع الدنيا ، وأرجو جميع الأساتذة والمعلمين ، وأنادي على جميع الجيوش العربية المرابطة على حدود أوطانها منتظرة لحظة الصفر التي أوشكت كما تدل على ذلك مجريات الأحداث ، وأحفز جميع العلماء العرب والمسلمين العاملين في الولايات المتحدة وأوروبا وروسيا والدنيا بأسرها ممن من الله عليهم بكل متاع الدنيا، وأطلب بحزم وجدية من الرئيس العادل أوباما وجميع القيادات الغربية التي اتخذت شرائع رب السماء دستورا لها وآمنت بوعد الله ووعيده وأيقنت أنها حتما إلى زوال (( من أجل أجيال قادمة – من أجل ديارنا ومقدساتنا وأحلامنا – من أجل أمننا وأماننا وتفاهمنا وتوادنا ونهضتنا ورقينا – من أجل الله وجميع الأنبياء وجميع الأديان السماوية – من أجل عالم متحد قوي يتكافل ويتحد ويتجاوز كل الأزمات " أن لا نطبع ولا نتعايش ولا نتعامل بأي شكل كان مع هذا الكيان الإجرامي الغاصب ، وأن نسعى بكل ما نملك من جهد ومال وعلم وعمل من أجل القضاء على الصهيونية العالمية وجميع أحزابها ومصادر أموالها ورؤوسها " ))

فهرس الموسوعة

فاصل --------------------

001 - السيرة الذاتية لصاحب المكتبة – الناشر ، القارئ
002 – مقدمة الموسوعة
003 - مكتبة أحمد جبيلي – مؤلفات وقراءات

فاصل --------------------

050 - مكتبة القرآن الكريم
051 - مكتبة الخطب والدروس الدينية
052 - مكتبة الكتاب الصوتي المقروء
053- مكتبة الأدعية الإسلامية
054 - مكتبة أذكار الصباح والمساء
055 - مكتبة الرقية الشرعية
056 - مكتبة الأذان
057 - مكتبة الأناشيد الإسلامية
058 - مكتبة التواشيح والابتهالات

فاصل --------------------

100 - مكتبة د . مصطفى محمود
101 - مكتبة د . زغلول النجار
102 - مكتبة د . محمد عمارة
103 - مكتبة د . محمد حسنين هيكل
104 - مكتبة د . إبراهيم الفقي
105 - مكتبة د . عائض القرني

فاصل --------------------

150 - مكتبة الكتاب والمؤلفين
151 - مكتبة الصحافة

فاصل --------------------

200 - مكتبة العلامة . محمد متولي الشعراوي
201 - مكتبة العلامة . أبو إسحاق الحويني
202 - مكتبة العلامة . محمد حسان
203 - مكتبة الدعاة

فاصل --------------------

250 - مكتبة القاريء . محمد جبريل
251 - مكتبة الشيخ . محمد الغزالي
252 - مكتبة الأستاذ . عبد الصبور شاهين
253 - مكتبة الأستاذ . محمد الراوي
254 - مكتبة الأستاذ النابلسي

فاصل --------------------

300 - مكتبة كتب اللغة العربية و الكتب الدينية
301 - مكتبة الكتب العلمية
302 - مكتبة الكتب التعليمية
303 - مكتبة الموسوعات المقروءة
304 - مكتبة المواد المتخصصة
305 - مكتبة رسائل الماجستير والدكتوراة
306 - مكتبة محاضرات الجامعات
307 - مكتبة القواميس

فاصل --------------------

350 - مكتبة قناة الجزيرة
351 - مكتبة المخابرات
352 - مكتبة الأفلام الوثائقية
353 - مكتبة فيديوهات الحضارة
354 - مكتبة فيديوهات الجيش المصري و الروسي
355 - مكتبة المناظرات

فاصل --------------------

400 - مكتبة الأفلام الدينية
401 - مكتبة الأغاني الوطنية
402 - مكتبة الصور

فاصل --------------------

450 - مكتبة المواقع والمنتديات

فاصل --------------------

500 - مكتبة الطفل

فاصل --------------------






من مواضيع أحمد جبيلي في المنتدى

   
رد مع اقتباس
 
 
إضافة رد

الكلمات الدلالية (Tags)
مقدمة, مكتبة, الجبيلي, العلمية


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
متطلبات تخصص الكيمياء الحيوي والمقرارات شطر الطالبات بجامعة الملك عبدالعزيز @مرسى^الذكريات@ خدمات الطلاب المكتبية Students Library Services 1 06-01-2008 08:22 PM
[ جامعة الملك عبد العزيز ] اعضاء هيئة التدريس بقسم الكيمياء الحيوية [بنين] سونهام يغمور خدمات الطلاب المكتبية Students Library Services 0 10-24-2007 10:46 PM
يحق لنا الفخر بك يا دكتور عبدالله الربيعه ... عصفورة الكيمياء القـسم العام 4 04-26-2007 09:16 PM
يحق لنا الفخر بك يا دكتور عبدالله الربيعه ... عصفورة الكيمياء القـسم العام 0 04-26-2007 03:36 PM
مكتبة اسلامية كاملة متكاملة وهدية خاصة لكم أحبائي ... أرجوا التثبيت ... hashem35 هويتنا الاسلاميـة 2 02-12-2007 02:23 AM



الساعة الآن 12:56 PM


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2018, vBulletin Solutions, Inc.
يوتك