الرئيسية التحكم التسجيل
 

 
 
العودة   منتديات الكيمياء الحيوية للجميع > الأقسام العامة > اقـلامـنا الواعـدة
 
 

إضافة رد
 
 
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
 
 
 
 
قديم 03-18-2008, 10:43 PM   #1
allooo
بيوكيميائي فضي
 
الصورة الرمزية allooo

 









allooo غير متواجد حالياً
افتراضي أنت من سيذكرني؟؟

في هذه الحياة.. تجول بنا خواطرنا بين شمس أيامنا وضحاها..
تجول بأحلامنا بين شتاتها ولقاها..
تسمو بمشاعرنا لنقطة لم تصل لها الآمال..
ولم تسمو إليها الأمنيات..
وعندما تتملك دوخلنا نشوة السعادة والانتصار قد تهوي بنا أدراجنا إلى حيث كنا وكأننا في حلم أفسدته وطأة اليقظة..
لا أدري ما الذي يستحوذ على فكري من جمل ومهاترات أجدها تهاتر وتهاتر وتهاتر دون أن تصل لشيء سوى ألم يشق نصف رأسي لأجدني أتخبط جدران حجرتي في عتمة الدجى كطائر يرقص في نزفه المميت.. حتى أغفو لألحق بركب أحلامي التي تأبى أن تسايرني إلا في غفوة انسدال ستار أجفاني..
وما أن أبدأ في تصديق نفسي حتى أجد ألم رأسي يلاحقني ويطرق أبوابه بلا هوادة حتى أرفع له انسدال أجفاني..
ومرة أخرى أجدني حيث كنت قبل غفوة سمت بمشاعري لمعاليها.. وسمت بأحلامي لأسماها.. لينمو قمة الإحباط داخلي وتنمو جذوره بأعماق قلبي المسكين وتتشبث بدمه وأوردته وخلاياه إلى أن تتركه بقايا لقلب كان..
فتدور بي ذاكرتي المنهكة بعجلة قد شاب بعمرها الزمان..
تأخذني إلى ذاكرة أخرى!!
ذاكرة قد ترامت أطرافها..
تشعبت شعابها إلى ما بعد العقل والخيال..
تعود بي أدراجي إلى فترة قد نسيت أحداثها..
وأيام قد ألقيت بساعاتها في أرشيف سنواتي..
عادت بي إلى حيث لا أبغي..
إلى قبل أن ألقاك!!
نعم قبل أن ألقاك..
ولأول مرة أعود بذكرياتي إلى قبل أن ألقاك..
كانت حياتي أحداثاً بسيطة لا تحمل لها الأحلام هماً..
كانت أيامي لحظاتاً لا تحتمل سردها في مذكرات..
كنت أنثى تتمرجح أيامها بين بسمة وتعاسة..
بين ضحكة وبكاء..
بين هناء وشقاء..
بين حلم واضمحلال أحلام..
كان جل همي ماذا أفعل في ساعتي وأترك الأخرى حتى تأتيني..
وكان يكفيني أنني حين أتوسد وسادتي لا يشقيني عناء البحث عن غفوة أسرقها حيث أنها قبل أن أجدها كانت تلاقيني..
كنت أحسب أنني أسعد أنثى حيث أجد نفسي خالية البال وخاوية مما يسكن القلب والفؤاد والذكرى..
إلى أن لاقيتك كما طيف..
كما حلم..
كما أمل وجدته أمامي!!
خلجات قلبي أسمعها تتصارع.. ولأول مرة لا أدري ما الذي تبغي؟؟
سألتها فلم تجب.. ولا أعلم أهي اكتفت بالصمت أم أن الصم أصاب أذني في ذالك الحين..
أنفاسي أتشكو الإختناق أم أن هناك من يمسك جذور حياتها ليعيدها إلى قاع صدري..
صرخت مابك؟؟ فلتغيثيني!!
جاءت صرخاتها كما صفعة عادت بشطحات خيالاتي إلى واقعي..
حسناً فلتلقي بأنسامك بين كفي فهما سيتلقيان ولادتها..
وما أن وضعت يدي في محاولة لإنهاء هذه الولادة حتى شعرت بها رعشة غريبة سرت من أخمص قدمي حتى لامست آخر شعيرات رأسي..
لامست جسدي بانتفاضة لم أشعر بها مسبقاً..
لم تكن ولادة سهلة لكن قدر لها أن تتم دون معناة تذكر..
ناظرت عينيك!!
كانا كما بحر أخذني إلى حيث لا أدري..
إلى حيث لا أدرك..
إلى حيث أجهل..
وتركتني بعد ذاك أطفو على مياه الهوى من حيث لا أملك الرجوع أدراجي..
ومن هنا مضت حياتي معك من غير أن آذن..
سيدي:
حياتي لم يصبح لأحداثها معنى حتى ارتسم لمحك في ثوانيها..
أيامي تشكلت أشكالها حين عطرت أنسامك نواحيها..
حبي لك لم يكن نزوة قد تفيقها وطأة اليقظة..
حبي لك عمر تملؤه السنون..
عمر زادت أحلامه شطحات الجنون..
عنفوان الهوى..
سذاجة الكبرياء..
بساطة الحنين..
حبي لك عمر بأكمله..
عمر كان ولن يكون..
مضى في رفقة غروب الشمس على شاطئ دفيء..
وسيأتي مع أول سناً يرسله فجر منير..
أحبك دائماً وسيظل حبي لك ينمو وينمو حتى ترد روحي إلى رب قدير!!
مضت أيامي معك وقد نسيت ما كان من عمري..
وكبرت بجنبك أحلامي وآمالي..
كبرت مخاوفي من أن ينقضي العمر ولا أجدك أمامي..
أمسيت أتوسد وسادتي فلا أجد غفوة تعيد لي توازني..
تهاجمني الأفكار والخيالات ولا أجد أمامها بداً سوى الاستلام..
وتظل كذلك تزاحمني وتزاحمني من حيث لا أقوى الدفاع عن نفسي..
فأشكو لوسادتي باكية فاستقبلت أدمعي..
وأظل على حالي إلى أن يصرخ منبه ساعتي معلناً بولادة يوم جديد..
فأثب مسرعة فها أنا اليوم ألقاك من جديد..
كنت سعيدة بما حصل لي وبأنني غدوت أنثى بشكل جديد..
ولقيتك مرة أخرى!!
لقيتك وقد حزمت كل متاع أحلامي وأيامي وساعاتي لألقيها تحت قدميك..
مقابل كلمة تحتضن أشلائي..
تلملم آهاتي..
كلمة توقف عقارب ساعتي ها هنا بين يديك!!
فيا من تمحورت كل حكايات الحب في شخصه..
يا من ارتسمت كل أحلام الهوى في نظرات عينيه..
يا من لم ترتسم شفتاي بشكل ابتسامتي حتى اكتملت حياتي بجنبه..
يا حبي الأول.. وعشقي الأوحد..
يا كلمتي الأخيرة التي ستخلد ذكراها للزمان..
لماذا تركت عقاربي تقف ها هنا ورحلت؟؟
رحلت إلى حيث لا أجدك!!
لماذا شاهدتني أغرق في دوامة هواك ولم تحذرني مما هو آت من يديك؟؟
لماذا شاهدت أدمعي لك راجية.. متوسلة.. وبالصمت اكتفيت؟؟
كيف حملتك قدماك على تركي أعايش ذكراك..
ذكراك التي غدت راحلة معك..
سنواتي وأيامي.. أحلامي وآمالي.. كبريائي وعنفواني.. شطحات جنوني.. احساسي وعشقي وحبي..
كيف سأسترد كل ذلك وقد التقيت به راضية بين يديك..؟؟
راغبة تحت قدميك..؟؟
لا أدري كم من السنوات مضت وفيض أدمعي يهطل على وجنتي؟؟
لا أدري كم من الزمن رحل ودمي غدى حبراً على أسطري..
كم من عمري مضى وأنا أهيج حنيناً لمرآك كلما لامس شيء منك جوارحي..
أغان سمعناها معاً..
شوارع عبرنا رصفاتها معاً..
أحلام عشناها معاً..
مناظر شاهدناها معاً..
ضحكاتنا.. أحزاننا.. آمالنا.. أيامنا.. ذكرياتنا..
عمر بأكمله كانت حياتي معك..
ذاكرة تمردت على الجسد..
تمردت على الذاكرة!!
لم أكن أدرك أن مستقبلي معك لم يكن سوى بحسباني..
وأي مستقبل بات لي معك بعد أن بنيته وحدي بأحلامي!!
منزلنا لم يكن سوى رسمُ اختطفه وهم..
أطفالنا لم يكونوا سوى حلماً اختطفه سراب..
حياتي ما هي إلا رواية أنهيت فصولها بيديك..
فاسمح لي بأن أخبرك ها هنا بأنني لن أقف.. فحياتي ستمضي, وبركان ذكراك سيخمد في وقت من الزمن الآتي القادم..
وسأنساك بعد أن تأخذ من عمري الكثير..
ولكن مايكفيني وقتها أنك من سيذكرني..
نعم أنت من سيذكرني!!



من مواضيع allooo في المنتدى

   
رد مع اقتباس
 
 
 
 
قديم 03-20-2008, 12:50 PM   #2
دلـــــــ المدينة ــــوعة
ملك الكيمياء الحيوية للجميع
 
الصورة الرمزية دلـــــــ المدينة ــــوعة

 









دلـــــــ المدينة ــــوعة غير متواجد حالياً
افتراضي رد: أنت من سيذكرني؟؟

كنت أحسب أنني أسعد أنثى حيث أجد نفسي خالية البال وخاوية مما يسكن القلب والفؤاد والذكرى..
إلى أن لاقيتك كما طيف..
كما حلم..
كما أمل وجدته أمامي!!


كلامك رائع وأحرفك في محلها



من مواضيع دلـــــــ المدينة ــــوعة في المنتدى

التوقيع

   
رد مع اقتباس
 
 
 
 
قديم 03-20-2008, 02:53 PM   #3
سونهام يغمور
Bioc سابقاً
 
الصورة الرمزية سونهام يغمور

 









سونهام يغمور غير متواجد حالياً
افتراضي رد: أنت من سيذكرني؟؟

ما شاء الله

ابداع في وصف و ترجمة الاحاسيس



من مواضيع سونهام يغمور في المنتدى

التوقيع

..ادعموني هنا..
فيسبوك(FaceBook) -
مدونتي(soon)

::مواقعي الشخصية::


و اخيرا اتنشر بحث الماجستير
   
رد مع اقتباس
 
 
 
 
قديم 03-20-2008, 06:45 PM   #4
allooo
بيوكيميائي فضي
 
الصورة الرمزية allooo

 









allooo غير متواجد حالياً
افتراضي رد: أنت من سيذكرني؟؟

دلوعة المدينة:
الرائع هو مرورك وردك المتميز دوماً..


Bioc:
إن أبدعت فلكم يعود إبداع أحرفي..


(شاكرة لكم مروركم جميعاً..)



من مواضيع allooo في المنتدى

   
رد مع اقتباس
 
 
 
 
قديم 03-21-2008, 01:13 PM   #5
خالــد
ضيف

 






افتراضي رد: أنت من سيذكرني؟؟

اقتباس:
لا أدري كم من الزمن رحل ودمي غدى حبراً على أسطري..
كم من عمري مضى وأنا أهيج حنيناً لمرآك كلما لامس شيء
ماشاء الله

كلمات جميلة وتعبير اروع



من مواضيع خالــد في المنتدى

   
رد مع اقتباس
 
 
 
 
قديم 03-21-2008, 02:49 PM   #6
فيزياء
بيوكيميائي جديد
 
الصورة الرمزية فيزياء

 









فيزياء غير متواجد حالياً
افتراضي رد: أنت من سيذكرني؟؟

الله يعطيك العوافي يارب

دمت متآلقهــ,,




التوقيع

   
رد مع اقتباس
 
 
 
 
قديم 03-21-2008, 05:51 PM   #7
allooo
بيوكيميائي فضي
 
الصورة الرمزية allooo

 









allooo غير متواجد حالياً
افتراضي رد: أنت من سيذكرني؟؟

خالد:
فيزياء:


شاكرة لكم مروركم ودمتم بود



من مواضيع allooo في المنتدى

   
رد مع اقتباس
 
 
 
 
قديم 04-06-2008, 04:06 PM   #8
احساس العالم
بيوكيميائي برونزي

 









احساس العالم غير متواجد حالياً
افتراضي رد: أنت من سيذكرني؟؟

منذ فتره لم أعقب على كلمات لكِ ...أتعرفي لماذا ؟


كلما دخلت لأقرأ لكِ أجد العجز في الرد، لتجاوزها الحد في الروعه...صدقيني..
فاقبلي عذري فمثلكِ يُقرأ لها فقط



من مواضيع احساس العالم في المنتدى

التوقيع

   
رد مع اقتباس
 
 
 
 
قديم 04-06-2008, 10:31 PM   #9
allooo
بيوكيميائي فضي
 
الصورة الرمزية allooo

 









allooo غير متواجد حالياً
افتراضي رد: أنت من سيذكرني؟؟

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة احساس العالم مشاهدة المشاركة
منذ فتره لم أعقب على كلمات لكِ ...أتعرفي لماذا ؟


كلما دخلت لأقرأ لكِ أجد العجز في الرد، لتجاوزها الحد في الروعه...صدقيني..
فاقبلي عذري فمثلكِ يُقرأ لها فقط
ويعجز المرء عن التعقيب على مثل هذه الردود!!
كلماتي لم تكن سوى أحرف ارتصت بتواضع على أسطر ارتقت بمروركم..

شاكرة لكم مروركم



من مواضيع allooo في المنتدى

   
رد مع اقتباس
 
 
 
 
قديم 04-06-2008, 11:51 PM   #10
دلوعة
ملك الكيمياء الحيوية للجميع

 









دلوعة غير متواجد حالياً
افتراضي رد: أنت من سيذكرني؟؟

كلمات جميل حقا

ألف شكر لك



من مواضيع دلوعة في المنتدى

التوقيع

ليش الغاية أن تكون ظواهر الآخرين تحبك.....

إنما الغاية أن تحبك بواطنهم أيضا ..........

   
رد مع اقتباس
 
 
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع



الساعة الآن 02:17 PM


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, vBulletin Solutions, Inc.
يوتك